• المؤلف: علاء الدين طعيمة
  • الطبعة: الطبعة الثانية - دار الدعوة - 2001م .
  • الامتحان القصير:الطبعة الثانية - دار الدعوة - 2001م .
  • التصنيف:الصف السابع - الصف التاسع
  • تقييم الكتاب:
  • نبذة مختصرة:

تدور أحداث القصة حول الغلام مؤمن الذي ما زال يواصل مغامراته بحثاً عن جواهر التاج ،فلما ثبّت مؤمن الجوهرة الرابعة ظهرت عليها عبارة تدل على الجوهرة الخامسة وأوحت إليه أن الجوهرة في أدغال الهنود، فشد رحاله وأخذ يجوب الأدغال ويسير بلا هُدى حتى سمع صوت تأوهٍ وأنينٍ، فأخذ ينظر حوله فأدرك أن صاحب الصوت هو الشاب الهندي رهمة الذي تعرض لكسرٍ في ساقيه وبعض الجروح البالغة في جسده ،وسرعان ما نشأت علاقة صداقة بين مؤمن ورهمة تعرَّف من خلالها مؤمن على حياة الأدغال وخاض غمار البحث والصيد فيها وبعدما تحسنت حال رهمة وهمّ بالعودة إلى قبيلته مصطحباً مؤمن معه وعندما قررا نزول النهر للعبور إلى القبيلة صرخ رهمة صرخة حادة وجذب مؤمن خارج الماء لأنه شاهد تمساحاً كبير الحجم وبعدما تخلصوا من التمساح قررا المبيت حتى الصباح وناما ، وكان مؤمن يتوجس الخوف من نظرات رهمة المرعبة، وحاول رهمة أن يفترسه وهو نائم فاستيقظ مؤمن وتقدم بالسيف نحوه فجثا رهمة على ركبتيه واعترف رهمة لمؤمن بأنه من آكلي لحوم البشر وقد حاول أن يمسك نفسه كثيراً عن أذيته لكنها طبيعة متأصلة فيهم فهمَّ يطلب العفو والمسامحة نادماً على فعلته فعفا مؤمن عنه ودارت الأيام ودار بينهم حديثاً طويلاً عن الإسلام بعدما أُعجب رهمة بأخلاق مؤمن وعلمه ومعرفته بأصول دينه فأعلن إسلامه وسماه مؤمن رحمة بدلاً من رهمة إلى أن جاء اليوم الذي كانت تبحث فيه قبيلة رهمة عنه ووقعا أسيرين تحت قبضتهما وربطوهما في جذوع الأشجار استعدادً لذبحهم وأكل لحمهم، لكن الله كتب لهم النجاة وفروا هاربين إلى الأدغال وعاودت قبيلة رهمة البحث وتاه رهمة عن مؤمن الذي وقع تحت قبضة قبيلة الأفيال فاستبشروا به خيراً فمنذ قدومه إلى قبيلتهم حلَّ الفرح عليهم واستطاعوا بمساعدة مؤمن صيد قطيع كبير من الأفيال وتعرف كاهن القبيلة إلى مؤمن وأخبره بأن هناك علامات يراها في الرؤى إذا أجاب عنها مؤمن بكون هو النسر الأبيض الذي تنتظره القبيلة منذ زمنٍ طويل فيعلن الكاهن إسلامه ثم تتبعه القبيلة في إعلان إسلامها وتتغير حياتهم إلى الأفضل. وتتسلسل الأحداث إلى أن يعثر مؤمن على صديقه رحمة الذي كان مقيداً إلى صليب والأطفال يرمونه بالقاذورات فتعلن قبيلة الأفيال حربها على قبيلة رحمة وقبل الهجوم بزمن قصير ينقذ مؤمن قبيلة رحمة من هجوم النمور الذي اجتاح قبيلتهم وبناء على هذا الصنيع الذي بذله مؤمن تعلن قبيلة رهمة دخولها في الإسلام وتتحد مع قبيلة الأفيال ويكافأ الكاهن مؤمن بجوهرة غريبة الشكل.