• المؤلف: يعقوب الشاروني
  • الطبعة: الطبعة الثامنة - دار المعارف
  • الامتحان القصير:الطبعة الثامنة - دار المعارف
  • التصنيف:الصف السابع - الصف التاسع
  • تقييم الكتاب:
  • نبذة مختصرة:

تدور أحداث قصة نهر الذهب حول الأخوة الثلاثة نعمان ورسلان وشهاب ، حيث كان نعمان ورسلان يعملان في فلاحة الأرض في وادي الكنوز الذي لا تكف الأمطار عن الهطول عليه ، بينما يعمل شهاب طاهياً لديهما. لكن رسلان ونعمان كانا قاسيين فلم يحسنا إلى فقير ولم يشكرا الله على نعمته ، وذات يوم ماطر جاء رجل قصير يطلب منهم العون والمساعدة فطردوه من البيت ولم يعلما بأنه ملك الأمطار والرياح ، فمضى العام ولم تمطر ولم تسقط أي قطرة مطر على الوادي وأصبحت الأرض قاحلة جرداء ، ولم يبقَ مع الأخوين نقود فقررا الانتقال إلى بلد مجاور والعمل في صهر الذهب مع خلطه بالنحاس ، فامتنع الناس عن شراء الذهب لأنهم عرفوا أنهم يغشون في صناعته. وتسلسلت الأحداث إلى أن صهرا إناء أخيهما شهاب ، فلما أراد صب الذهب المنصهر خارج الإناء خرج منه ملك النهر الذهبي وأخبره بنصيحة ثمينة وهي أن يذهب إلى النهر الذهبي ويسكب فيه ثلاث قطرات من الماء الطاهر فإذا فعل شخص ذلك سيتحول النهر إلى ذهب ، فلما علم أخواه بالأمر سبقاه إلي ذلك لكنهم لم يفلحوا لأنهم رفضوا تقديم يد العون والمساعدة لكل من قابلهم في طريقهم. أما شهاب فعمل بنصيحة الرجل القصير ، ملك النهر الذهبي وسكب ثلاث قطرات من الماء الطاهر في النهر وظلّ ينتظر فلم يتحول إلى ذهب ، بل تفجر من الصخور نهر يشبه النهر الذهبي، وأخذ يشقُّ مجراه إلى الوادي ، فأنبتت الأرض كثيراً من الخضروات والأزهار وأصبح الوادي حديقة غنّاء ، وامتلأ بيت شهاب بالخيرات ولم يعد الفقراء يطردون كما كان يفعل أخواه من قبل ، وهكذا أصبح النهر نهراً من ذهب حقًّا.