• المؤلف: علاء الدين طعيمة
  • الطبعة: الطبعة الأولى - 2007م- دار الدعوة للطبع والنشر والتوزيع
  • الامتحان القصير:الطبعة الأولى - 2007م- دار الدعوة للطبع والنشر والتوزيع
  • التصنيف:الصف الرابع- الصف السادس
  • تقييم الكتاب:
  • نبذة مختصرة:

تدور أحداث هذه القصة حول تاج ملك اليمن المسروق منذ مئات السنين ، فقد قدم بلال من اليمن ضيفاً على مؤمن كي يطلب منه العون والمساعدة في العثور على تاج جده الملك السابع ، فأعد مؤمن عدته وانطلق مع بلال إلى بيته في اليمن وقرأ مخطوطات جده القديمة التي توصل من خلالها إلى أن جدّ بلال قد أخفى التاج في منطقة الشعاب الوسطى من أرض الحجاز قبل وصوله هارباً من أرض اليمن إلى الحجاز فانطلقا إلى هذه المنطقة المحفوفة بالمخاطر والصعاب وتعرضوا لهجوم داخل مغارتهم التي ناموا فيها من الضباع المفترسة فقضي عليها مؤمن بسيفه ، وأثناء سيرهم في هذه المنطقة سمعا عصابة من المجرمين يخططون لاغتيال الملك حصروم والاستيلاء على مقاليد الحكم فدُهش بلال مما سمع حتى وقعا تحت قبضة العصابة التي أجلت تنفيذ الخطة خوفاً من أن يكون بلال قد أبلغ الملك حصروم بمخطط الاغتيال وهو الأن يستعد لهم ، استطاع بلال ومؤمن الإفلات من قبضة العصابة بعدما طاردوهم في الصحراء وغاصت الرمال برجال العصابة ، فقررا العودة إلى المغارة وإذ بهما يشاهدان امرأة مقيدة عرف بلال أنها الأميرة نظيرة ابنة الملك حصروم فأنقذوها من قيد العصابة وهموا بالإسراع إلى اليمن لإبطال مخطط العصابة لكن العصابة سبقتهم بالوصول ، فدخلوا القصر ووجدوا الملك تحت سيف رئيس العصابة ودارت بينهما مبارزة حامية انكسر فيها عرش الملك وتحطم فجرى بلال ومد يده في شق كبير بقاعدة العرش وأخرج منها تاج جده فأمسك مؤمن بالتاج وأخرج من فجوته الموجودة بقاعدته صفحة صغيرة من الفضة منقوشٌ عليها آية قرانية ، فبعدما فهم الملك الحكمة من هذه الآية قرر ردّ الحقوق إلى أصحابها ونشر العدل والرخاء في البلاد.